كيف تتعامل مع الأزمات في مجال العلاقات العامة؟

لاشك أن العمل المؤسسي قد يقع في أزمات حقيقية وذلك أمر وارد، ولا استثناء فيه، ولكن الفارق أن هناك مؤسسات تحسن التعامل مع تلك الأزمات وتتوقعها ولذلك نشعر كأن الأزمة لن تحدث وذلك لأننا ينبغي أن نتبع عدة إجراءات هامة تساعدنا على تفادى الأزمات وحلها والقضاء عليها. ولذلك:

  • احرص على تكذيب الشائعات بأسلوب منطقي.
  • كن متوقعاً ومستعداً لحدوث أزمات بسبب المنافسة الضارية وأمراض القلوب لدى المنافسين.
  • اعمل على إيجاد ممثلين قانونيين لتوجيه المؤسسة إلى الإجراء الأمثل قبل وعند حدوث الأزمات.
  • استخدم التخطيط والدراسة لمواجهة الأزمات والتعامل معها وأشرك كل القطاعات المؤسسية في ذلك.
  • عليك مراجعة إجراءاتك في مواجهة الأزمات واحرص على تطوير موقفك وتدريب الأفراد على ذلك الأسلوب.
  • احرص على الاجتماع بالموظفين فور إنهاء الأزمة لعرض الصورة الكاملة لأن الأزمة قد تنشأ بسبب خارجي وقد تتفاقم بسبب جهل الأفراد بحقيقة الأمر فكن واضحاً واهتم بموظفيك.

رؤوف بن عادل

أخصائي ومُرشد نفسي، حاصل على ليسانس الآداب قسم علم النفس جامعة القاهرة. رزقني الله بالأب المعلم والخبرة الإدارية والتدريبية التي تفوق الـ15 عامًا، وهداني لأنشر علمي هنا صدقة عن والدي رحمه الله

شاركنا نشر الخير لوجه الله
من روائع الأقوال
مَنْ أكثَرَ مِنْ شيءٍ عُرِفَ به
أقسام الموسوعة