كيف تدعم ممارسات التفويض؟

ويعنى ذلك أننا يجب أن نوفر وسائل لدعم الفرق أو الأفراد المكلفين بالأعمال المفوضة إليهم، وتلك الوسائل تندرج ضمن العمل ذاته فهي تتمثل في أفراد يقدمون أولاً وسائل المساعدة للمفوضين ويحققون لهم ما يريدون من إمكانات سواء داخل إطار العمل وتنفيذه أو في التواصل بينهم وبين الإدارة أو خلاف ذلك، وأيضاً فإن هؤلاء يقومون بالمراقبة الدائمة لسير العمل بالتفويض مما يساعد على عدم انحراف المسار في الأداء وإصلاح الأخطاء وتوجيه الأفراد في الوقت المناسب من خلال وسائل الدعم المناسبة ولذلك:

  • الحرص على تقديم الداعمين مثل المنسق والمبتكر والباحث عن وسائل الدعم والتطوير.
  • اعمل على تقديم أفراد يقومون بمساعدة المفوضين على إنجاز أعمالهم بالشكل الصحيح.
  • احرص على توفير وسائل المراقبة الدائمة للمفوضين لضمان سير العمل في إطاره الصحيح.
  • احرص على التفويض على التركيز على النتائج وسعة الصدر في التجاوز عن الأخطاء والتي قد تنتج في بداية التفويض.
  • احرص على الدعم الكامل للمفوضين لتكسب ليس فقط إنجاز الأعمال وإنما أفراد وفرق على أعلى قدر من تحمل المسئولية والإنجاز.

رؤوف بن عادل

أخصائي ومُرشد نفسي، حاصل على ليسانس الآداب قسم علم النفس جامعة القاهرة. رزقني الله بالأب المعلم والخبرة الإدارية والتدريبية التي تفوق الـ15 عامًا، وهداني لأنشر علمي هنا صدقة عن والدي رحمه الله

شاركنا نشر الخير لوجه الله
من روائع الأقوال
جُدْ بالكثيرِ واقْنَعْ بالقليلِ
أقسام الموسوعة