كيف تستفيد من وسائل التقييم وقياس الأثر في التدريب؟

إن كل ما عرفناه عن تطوير الموظفين والارتفاع بمستواهم المهارى يساعدنا على تحقيق أفضل النتائج للارتقاء بما تقدمه من مخرجات بالمؤسسة، ولكن يبقى لنا أن نتعرف على بعض الأساليب التي تساعدنا على تقييم تلك الأساليب من خلال قياس أثرها على الأفراد أولاً وانطباعاتهم الصادقة عن قيمة التدريب وأثره عليهم سواء من الناحية الشخصية أو المهنية والمارية. ثم ننظر إلى قيمة هذه المحاولات في إثراء مرجعيات المؤسسة سواء من المشاريع أو الدورات أو المقترحات، وأخيراً أثرها على المؤسسة من حيث الإنتاجية والسمعة الحسنة والقدرة على الإيفاء بالالتزامات للسوق المتاح لها.

ولذلك أن نتحلى بالدقة والاهتمام بمثل هذا التقييم حتى نحدد ما يجدى مع مؤسستنا فقد تغير أسلوب التطوير تماماً بناء على تقييمك للأفراد والبيئة المحيطة والجمهور المستهدف وطبيعة العمل لديك.

تذكر دائماً أن الثروة البشرية هي أفضل ثروة يمكن أن تستثمر فيها جهدك ومالك لأنها سوف تعطيك بعد ذلك دون أن تبذل جهداً أو تنفق مالاً.


رؤوف بن عادل

أخصائي ومُرشد نفسي، حاصل على ليسانس الآداب قسم علم النفس جامعة القاهرة. رزقني الله بالأب المعلم والخبرة الإدارية والتدريبية التي تفوق الـ15 عامًا، وهداني لأنشر علمي هنا صدقة عن والدي رحمه الله

شاركنا نشر الخير لوجه الله
من روائع الأقوال
إذا لمْ تَرَ القمرَ بازغًا، فسلِّمْ لأُنَاسٍ رَأَوْهُ بالأبصارِ
أقسام الموسوعة