كيف تكتسب مهارة التعامل مع الوقت والتواصل كسكرتير؟

إن أعمال السكرتارية وإدارة المكتب من الأعمال التي ينشغل فيها الأفراد طوال الوقت، وقد ينتهى اليوم ولا تنجز كل الأعمال، وقد تسقط العديد من المهام اليومية بسبب ضيق الوقت أو الانشغال في الاتصال بالآخرين أو من الزائرين أو من داخل المؤسسة وذلك يرجع إلى فقد مهارات التعامل مع الوقت والتواصل مع الآخرين، ولكى نحقق ذلك علينا أن نعتبر بعضاً من عاداتنا اليومية لا تشبع بعض التوجيهات التي تساعدنا على ذلك فعليا:

  • إعداد الأعمال اليومية المتكررة بشكل دائم حتى يسهل إنجازها بسرعة.
  • مراجعة نظام الملفات والمستندات وتطويره بحيث يسهل الوصول إلى ما نريد دون جهد أو إهدار وقت.
  • الحرص على استخدام قوائم المهام اليومية وتحديد الأولويات والبدء بما هو ضروري.
  • المهارة في الاتصال مع الآخرين بحيث لا نسمح لأحد بأن يأخذ أكثر من الوقت المناسب لما يريد.
  • الحرص على التواصل بشكل إيجابي يرضى الآخرين ويساعد على إنجاز المهام.
  • العمل على تطوير أسلوب التواصل مع الآخرين واستخدام الوقت، وذلك دائماً للوصول إلى نتائج أفضل في أداء تلك الوظائف الحيوية بالمؤسسات.

رؤوف بن عادل

أخصائي ومُرشد نفسي، حاصل على ليسانس الآداب قسم علم النفس جامعة القاهرة. رزقني الله بالأب المعلم والخبرة الإدارية والتدريبية التي تفوق الـ15 عامًا، وهداني لأنشر علمي هنا صدقة عن والدي رحمه الله

شاركنا نشر الخير لوجه الله
من روائع الأقوال
الصَّدَقةُ دواءٌ مُنْجِحٌ
أقسام الموسوعة