كيف تمارس أنشطة القيادة كمدير؟

إن القيادة عمل يتطلب العديد من الأنشطة التي تدعم قوة القيادة وتساعد القائد على تذليل الصعوبات التي قد تؤثر على دوره وتحقيق أهدافه، وتلك الأنشطة تتعلق بمهام خاصة بالقائد مثل تحديده لاتجاهات الفريق وتحديد الرؤية التي تسير المؤسسة في اتجاهها بحيث يظهر للفريق مجموعة أهداف واضحة تستوضح لهم الرؤية، وتفسر لهم التوجهات التي يسيرون نحوها.

وتحديد الاتجاهات التي يضعها القائد بما يلاءم قدرات ومهارات وإمكانات فريقه ومؤسسته، وعلينا أن نراعى أن تكون تلك الرؤية تتناسب مع أهداف فريقه وتكون معقولة ومنطقية وقابلة للقياس، ولذلك:

  • احرص على أن تقوم بالأنشطة التي ينبغي أن تؤديها لكى تحقق ما تريد من مؤسستك.
  • احذر أن تسير في قيادتك بدون وضع الرؤية المناسبة لمؤسستك حتى يفقد أفراد فريقك الهدف.
  • اعمل على أن تبلغ أفراد العمل لديك برؤيتك بوضوح واستخدم لذلك الاجتماع بهم وتقريب الفكر بأكثر من وسيلة حتى تكسب تأييدهم.
  • تذكر أن الأهداف التي تضعها لابد أن تكون محققة للرؤية العامة التي تضعها لمؤسستك.
  • احرص على مراجعة توجهات وأفكار العاملين حتى تتأكد من أن رؤيتك راسخة عندهم ومتناسبة مع المتغيرات التي قد تطرأ أمامك.

رؤوف بن عادل

أخصائي ومُرشد نفسي، حاصل على ليسانس الآداب قسم علم النفس جامعة القاهرة. رزقني الله بالأب المعلم والخبرة الإدارية والتدريبية التي تفوق الـ15 عامًا، وهداني لأنشر علمي هنا صدقة عن والدي رحمه الله

شاركنا نشر الخير لوجه الله
من روائع الأقوال
لا بُدَّ أنْ ننتصرَ على أنفُسِنا أولًا قبلَ أنْ ننتصرَ في الحياةِ بإذنِ الله
أقسام الموسوعة