كيف يتم بناء الثقة عند التفاوض؟

إن حديثنا الآن ينصب في ممارسات وأساليب تساعد على المزيد من الاستفادة لتحقيق أسلوب تفاوض متميز يصل بنا إلى الهدف الأساسي وهو كسب المفاوضات لنا وللآخرين في آن واحد وأهم تلك العوامل هو بناء الثقة المتبادلة مع الطرف الآخر وتلك الثقة لابد أن تنشأ على أسس صحيحة وليس مجرد كلام نبثه بأسلوب حماسي حتى يصدق الطرف الآخر ما نقول وتزداد ثقته لو كان كذلك لهان، وإنما الأمر يحتاج إلى مزيد من المصداقية وذلك يتحقق في مرحلتين:

  • ما قبل التفاوض بالإعداد الجيد لنفسك وما سوف تقول وأيضاً إعداد المستندات والوثائق والأدلة التي تدعم كلامك وتكسب الآخرين الثقة فيما تقول.
  • مرحلة التفاوض الرسمي وما تقدمه من إقبال على الطرف الآخر وإكسابه ثقة في أنك تسعى لمساعدته والترحيب بآرائه وإبداء الرغبة الصادقة في التعاون معه واستمرار العلاقة إلى ما بعد المفاوضات.

رؤوف بن عادل

أخصائي ومُرشد نفسي، حاصل على ليسانس الآداب قسم علم النفس جامعة القاهرة. رزقني الله بالأب المعلم والخبرة الإدارية والتدريبية التي تفوق الـ15 عامًا، وهداني لأنشر علمي هنا صدقة عن والدي رحمه الله

شاركنا نشر الخير لوجه الله
من روائع الأقوال
تكونُ مرتاحَ البالِ عندما تتوافقُ أعمالُكَ مع أقوالِكَ
أقسام الموسوعة