كيف يكون الابتكار في القيادة؟

إن القيادة مهارة ليس فقط في ذاتها وإمكاناتنا كفاءة، وإنما أيضاً في قدرتها على اكتشاف مهارات وابتكارات الآخرين حيث أننا قد نجد من أفراد العمل من لديهم روح الابتكار والتجديد، وقد لا يكتشف أحد ما لديهم، لذلك فإن اكتشافها يعتبر مهارة للقائد وحكمة وخبرة، لكى نصل إلى مواطن الابتكار لدى الآخرين ثم نحسن استخدامها وتوجيهها ينبغي أن نتبع بعض التوجيهات المؤدية لذلك:

  • ادفع الأفراد إلى توليد ما لديهم من أفكار بأن نعطيهم المزيد من الحرية الفردية في التعبير.
  • احرص على دراسة المقترحات الجديدة وبحث إمكانية تطبيقها لأن ذلك قد يؤدى إلى تطوير كبير في عملك وأيضاً يعطى للأفراد ثقة في أنفسهم تحفزهم لمزيد من الابتكار.
  • اعمل على تنشيط الأفكار لدى الأفراد بأن تطرح عليهم الأسئلة وتشركهم في الحوارات البناءة من أجل العمل.
  • أعط مجالاً للحوارات الحماسية ومناقشة الآراء المطروحة لكى تساعد على توليد الابتكارات والأفكار الجديدة.
  • اعمل على أن نقيم جلسات خاصة مع الأفراد الذى نتوسم فيهم النبوغ والتميز واحرص على أن تسمع منهم وتدون أهم ما يقولون.

رؤوف بن عادل

أخصائي ومُرشد نفسي، حاصل على ليسانس الآداب قسم علم النفس جامعة القاهرة. رزقني الله بالأب المعلم والخبرة الإدارية والتدريبية التي تفوق الـ15 عامًا، وهداني لأنشر علمي هنا صدقة عن والدي رحمه الله

شاركنا نشر الخير لوجه الله
من روائع الأقوال
آلةُ الرَّياسةِ سَعَةُ الصدرِ، والاحتمالُ قَبْرُ العيوبِ
أقسام الموسوعة