ما هو المفهوم الحقيقي لقوتك في التفاوض؟

إن القوة التي نعنيها هنا هي قوة أي شخص في مجال التفاوض وقدرته على تحقيق الأهداف الموضوعة، فالقوة إذن هي وسيلة تحقيق الأهداف، وهى تصدر منا تجاه المواقف فتساعد على الدفع للأمام، وينبغي أن تكون تلك القوة مناسبة للموقف، وأن تكون نابعة من داخلنا لأن كل واحد يمتلك في داخله قوة كبيرة لو استطاع اكتشافها وتوظيفها لصالح الهدف الصحيح، فلا يصح أن نستخدم قوتنا مثلاً لتحقيق كسب لنا وخسارة للآخرين، فكما قلنا إن التفاوض الناجح يحقق كسب لنا وكسب للآخرين، وعلينا أن:

  • تتذكر أن قوتك الداخلية كبيرة فأنت لست في حاجة لتصنع القوة.
  • اعلم أنك سوف تصبح كما تتصور عن نفسك فلو تصورت أنك لا تستطيع فإنه لن تستطيع فأنت دائماً سوف يراك الناس كما ترى نفسك تماماً فكن كما ينبغي.

رؤوف بن عادل

أخصائي ومُرشد نفسي، حاصل على ليسانس الآداب قسم علم النفس جامعة القاهرة. رزقني الله بالأب المعلم والخبرة الإدارية والتدريبية التي تفوق الـ15 عامًا، وهداني لأنشر علمي هنا صدقة عن والدي رحمه الله

شاركنا نشر الخير لوجه الله
من روائع الأقوال
ما حَكَّ جِلْدَكَ مِثْلُ ظُفْرِكْ * فتَوَلَّ أنتَ جميعَ أمرِكْ
أقسام الموسوعة