ما هي إستراتيجيات تدريب الموارد البشرية؟

عادة تلجأ الشركات والمؤسسات إلى التدريب لكي يخفضوا من مصروفاتهم ويضاعفوا من أرباحهم، أو ليتوافقوا مع القواعد والإرشادات الجديدة. أما الأفراد فيستخدمون التدريب لزيادة دخلهم، والارتقاء بمنصبهم، أو لتسهيل عملهم. يتوقّع الجميع الحصول على العائد المجزي نظير استثمارهم في التدريب مع خدمة أهداف المؤسسة، وعلى إدارة الموارد البشرية مسئولية كبيرة في هذا الصدد.

تتعدد فوائد التدريب على صعيد الأفراد والمؤسسات، وفيما يأتي ذكر لأهم هذه الفوائد.

إن التدريب الجيد يفيد المتلقِّين من الأفراد بحيث تنتج عنه النتائج الآتية:

  • تحسين الأداء.
  • اكتساب المهارات.
  • تطوير التفكير.
  • حل المشكلات.
  • تحقيق الأهداف.
  • زيادة فرص الترقي.
  • زيادة العائد الأدبي والمادي.
  • تطوير جودة الحياة والتفكير بوجه عام.

كذلك فإن التدريب الجيد يفيد المؤسسات ويتمثل ذلك في تحقيق المكاسب الآتية:

  • زيادة الإنتاجية والمخرجات من خلال تحسين الأداء الوظيفي.
  • زيادة جودة الخدمات والمنتجات مما يُعلى من الربحية.
  • تحسين صورة المؤسسة مما يؤدى إلى جذب المزيد من العملاء والموظفين.
  • تشجيع الموظفين على اكتساب معارف ومهارات وأفكار وتقنيات جديدة.
  • حل المشكلات المتعلقة بالسلوك والأداء داخل المؤسسة.
  • تمكين الموظفين من زيادة عطائهم للمؤسسة بصور جديدة ومختلفة.

رؤوف بن عادل

أخصائي ومُرشد نفسي، حاصل على ليسانس الآداب قسم علم النفس جامعة القاهرة. رزقني الله بالأب المعلم والخبرة الإدارية والتدريبية التي تفوق الـ15 عامًا، وهداني لأنشر علمي هنا صدقة عن والدي رحمه الله

شاركنا نشر الخير لوجه الله
من روائع الأقوال
الإدارةُ هي الاستعدادُ الكاملُ لتحمُّلِ النتائجِ
أقسام الموسوعة