كيف تؤثر على الآخرين وتتعامل معهم بإيجابية؟

تحقيق الأهداف: عند تعاملك مع الغير فأنت تسعى لتحقيق أهدافكم المشتركة، ولكن قبل ذلك يجب عليك أن تعرف مسبقاً ما هو هدفك أنت من هذا التواصل واللقاء (مثال أتقدم نفسك، الحصول على المعلومة). إن معرفتك بهدفك سوف يساعدك على التركيز وحسن توجيه سير التعامل أثناء اللقاء. ادخل أي تعامل دائماً بهدف ذهني جاهز.

الوصول إلى اتفاق: إننا لا نتقدم في هذه الحياة وحدنا، وتستطيع من خلال إجادة التعامل مع الآخرين من الحصول على دعمهم ليساعدوك في تحقيق أهدافك وذلك من خلال الوصول للاتفاق معهم والوصول إلى الاتفاقات يتطلب وجود رؤية واضحة، وممارسة الحزم والمرونة في الوقت ذاته، مع التركيز على إعطاء الغير ما يريدونه لتحصل على ما تريد.

بناء العلاقات: إن بناء وتوسيع شبكة متميزة من العلاقات المهنية يعينك على التقدم في مجالك ويكسبك الحلفاء أينما ذهبت والعلاقات الطيبة هي سبيلك إلى تحقيق ذلك من خلال التحلي بالألفة والتواصل مع الآخرين، تفادى نقاط الاختلاف التي لا طائل من ورائها، وإعلاء الاحترام والتقدير المتبادلين.


رؤوف بن عادل

أخصائي ومُرشد نفسي، حاصل على ليسانس الآداب قسم علم النفس جامعة القاهرة. رزقني الله بالأب المعلم والخبرة الإدارية والتدريبية التي تفوق الـ15 عامًا، وهداني لأنشر علمي هنا صدقة عن والدي رحمه الله

شاركنا نشر الخير لوجه الله
من روائع الأقوال
مَنْ تَحَرَّى الاقتصادَ خَفَّتْ عليهِ الأُمورُ
أقسام الموسوعة