كيف تحسن التعامل مع الامتحانات من أجل التميز الدراسي؟

إنّ الامتحانات تمثل أزمة لدى الكثير من الطلاب والدارسين في مستويات التعليم المختلفة، وإذا أردنا أن نحسن التعامل مع الامتحان ينبغي أن نتبع الأسس المرحلية الآتية:

تأكد من موعد الامتحان بالضبط ثم حلل موقفك على النحو الآتي:

  • مستواك في المادة المحددة السابق والتالي.
  • حجم وزمن المذاكرة المطلوبة للاستعداد للامتحان.
  • مدى أهمية الامتحان ونسبة درجاته.
  • ابدأ في اتخاذ خطوات جادة للإعداد وضع للامتحان هدفك لكى تجعل العقل يستعد وتزيد قدرته على الاستيعاب.
  • إياك أن تستسلم للخوف فإنه يؤثر بالسلب عليك ولكن استعد وأنت واثق من النجاح ومصرُّ عليه.
  • اجعل أوقات نومك منتظمة قبل الامتحان وتذكر أن أفضل ساعات الاستذكار من الفجر إلى الصبح.
  • اهتم بقراءة التلخيصات الشاملة ليلة الامتحان ولا ترهق ذهنك بكثرة الأسئلة.
  • أكثر من حل الأسئلة والامتحانات التجريبية ولكن لا تفعل ذلك قبل الامتحان الأساسي مباشرة.
  • لا تعرض نفسك للانفعال أو الإرهاق الزائد أو الضغط ليلة الامتحان وقبيل الامتحان، حتى تعطى عقلك فرصة لترتيب أفكاره وإخراجها كمعلومات في الامتحان كما تطلبها.
  • تذكر أن عقلك لديه قدرات فائقة على الاستيعاب فقط ثق في قدراتك وادعم نفسك بالعلم تجد ما يسعدك وهو النجاح بل التفوق.

رؤوف بن عادل

أخصائي ومُرشد نفسي، حاصل على ليسانس الآداب قسم علم النفس جامعة القاهرة. رزقني الله بالأب المعلم والخبرة الإدارية والتدريبية التي تفوق الـ15 عامًا، وهداني لأنشر علمي هنا صدقة عن والدي رحمه الله

شاركنا نشر الخير لوجه الله
من روائع الأقوال
مَنْ تَحَرَّى الاقتصادَ خَفَّتْ عليهِ الأُمورُ
أقسام الموسوعة