كيف تستمع بجد من أجل التميز الدراسي؟

إذا كانت القراءة أحد روافد المعرفة والتعلُّم، فإن المؤثر الحقيقي الذى يساعدنا على المعرفة وينتج لنا آفاق الدراسة والبحث، هو إلقاء الدرس وسماعه من المعلم الذى يعرض ولذلك فإن الإنصات له بالطريقة المثلى يعتبر من أهم العوامل المساعدة على التعلم الجيد ولذلك ينبغي علينا:

  • احرص على أن تستفيد من دراستك وذهابك إلى قطاعات الدرس فأنت هناك للتعليم.
  • احرص على الإنصات الجيد القائم على أساس الانتباه لموضوع المادة الملقاة.
  • اهتم بتدوين ملاحظاتك وأسئلتك عن المحاضرة ولا تقاطع معلمك.
  • احرص على مراقبة لغة الحركات عند معلمك لأن أثرها قوى على الفهم والاستيعاب.
  • تتبع نبرات صوت معلمك ودلالتها على المعنى المطروق.
  • تذكر أن اتصالك ليس مجرد الهدوء ولكنه جزء هام من عملية التحصيل والفهم.
  • اعمل أن إنصافك لازم لإتمام عملية التعلُّم، ولا خيار لك إذا أردت الفائدة، فإن مقاطعتك لمعلمك وعدم الاهتمام سوف يعود عليك بالضرر وعدم الاستفادة لاشك.

رؤوف بن عادل

أخصائي ومُرشد نفسي، حاصل على ليسانس الآداب قسم علم النفس جامعة القاهرة. رزقني الله بالأب المعلم والخبرة الإدارية والتدريبية التي تفوق الـ15 عامًا، وهداني لأنشر علمي هنا صدقة عن والدي رحمه الله

شاركنا نشر الخير لوجه الله
من روائع الأقوال
صبرُ لحظةٍ ولا ندمُ الدَّهْرِ
أقسام الموسوعة