كيف تعمل وفق تصوُّر واضح لوجهتك في الحياة؟

ضع تصوّرًا – مكتوبًا أو عامًّا في ذهنك- لما تود تحقيقه خلال الأشهر والأسابيع القادمة، مع التركيز على الأسبوع أكثر. وضّح التصوّر ببداية الأسبوع، وامنح الأعمال العاجلة والهامة 30%، والباقي لما هو هام وغير عاجل (مربّع النمو). اعلم أنه يجب عليك التمرّس على قول لا لما هو ثانوي في حياتك؛ لكي تعتني بالأشياء القليلة المؤثرة حقًّا.

  • استفد من قوة تفويض مهامك للغير لتنجز أكثر في وقت أقل
    • إن تفويضك للغير من أجل مساعدتك يعني مساعدة نفسك لكي تركّز على ما هو أهم
    • درّب الناس ببساطة على تحمّل المسئولية أمامك واستثمر الجهد في البداية لتنعم بالنتائج لاحقًا
    • لا تتوقّع من الناس أبدًا أن يقوموا بالمهام مثلك أو في وقتها، ووطّن نفسك لتقبل إنتاجية أقل للمهام الثانوية لديك
  • اتّخذ القرارات المفيدة وانتق المهام المحقّقة للهدف بدلًا من المهام المخفّفة للضغوط
    • الناجح يختار بذل الجهد الإضافي في الأعمال الهامة اليوم لكي يهنأ مستقبلًا بالنتائج، وغيره يختار الترفيه والراحة
    • انظر لعواقب قراراتك فيما يخص الأعمال التي ستعمل عليها، واعلم أن ثمن النجاح اقتصادي، أما غيره فغالي الثمن
    • الصبر اليوم، والتضحية بالعائد الفوري، والانضباط الذاتي، هذه القيم تُعدّ من أهم المميزات لدى الشخصية الناجحة
  • استفد من قاعدة السرعة المتراكمة أثناء التقدّم نحو النجاح، وركّز على إتمام المهمة قبل تركها
    • عند الرغبة في تحقيق الهدف، ابدأ على الفور بعمل أي شيء يقرّبك منه مهما كان صغيرًا، واترك المبرّرات كليًّا
    • مع بدء العمل ستلمس النتائج الصغيرة، وهذه ستحفّزك على المزيد من العطاء، وهذا بدوره سيزيد من النتائج
    • مع سير التقدّم بسلاسة، ستزيد الخبرة، وسترتفع سرعتك بطريقة متراكمة، مما يعني إنجازك كمًّا أكبر بمجهود أقل
  • اجعل بوصلة القيم والقواعد الحاكمة تقود أوقاتك من الداخل بدلًا من الساعة الخارجية
    • خطّط وقتك وقسِّمه بناء على القيم والقواعد الحاكمة لحياتك، واجعلها المعيار الذي تفاضل به بين المهام
    • استخدم قائمة المهام وأدوات التخطيط لخدمة التوجّه العام لحياتك ككل، حيث الهدف هو إحراز التقدّم نحو رسالتك
    • قم بمراجعة رسالتك الحياتية وأهدافك ومدى ارتباطهما بأولوياتك اليومية، ثم صحّح المسار عندما تدعو الحاجة لذلك

 


رؤوف بن عادل

أخصائي ومُرشد نفسي، حاصل على ليسانس الآداب قسم علم النفس جامعة القاهرة. رزقني الله بالأب المعلم والخبرة الإدارية والتدريبية التي تفوق الـ15 عامًا، وهداني لأنشر علمي هنا صدقة عن والدي رحمه الله

شاركنا نشر الخير لوجه الله
من روائع الأقوال
أقربُ النَّاسِ قدْ يتحوَّلُ إلى ألدّ الأعداءِ، فكُنْ حذِرًا فَطِنًا
أقسام الموسوعة