كيف تكون لطيفاً على الدوام؟

كن لطيفاً على الدوام: إن لُطف المشعر من أكثر الصفات التي ستقر بك من الآخرين؛ ولتحقق ذلك لا تنتقد أو تدين الغير في حواراتك، واعمل بدلاً من ذلك على بذل المجهود لتفهمهم ودوافعهم فيما يفعلون. إن فعل ذلك يتطلب منك بادئ ذي بدء أن تعامل من أمامك – أياً كان – كأنه أهم شخصية ستقابلها ذلك اليوم، وتعنى أيضاً أن تبادل حب الذات جزئياً بالتركيز على الآخر كمحور. هذه النقطة الأساسية تتطلب منك بذل المجهود الكبير في البداية ولكن النتيجة الرائعة حتماً تستحق.


رؤوف بن عادل

أخصائي ومُرشد نفسي، حاصل على ليسانس الآداب قسم علم النفس جامعة القاهرة. رزقني الله بالأب المعلم والخبرة الإدارية والتدريبية التي تفوق الـ15 عامًا، وهداني لأنشر علمي هنا صدقة عن والدي رحمه الله

شاركنا نشر الخير لوجه الله
من روائع الأقوال
لا يَكفي أن تعملَ الخيرَ، وإنَّما يجبُ عليكَ أنْ تُتْقِنَهُ
أقسام الموسوعة