كيف تمارس أساليب التأثير في من حولك؟

إنّ ما نعنيه بالتركيز هنا هو مجال عملك ومدى قدرتك على استخدام أساليب التأثير فيه سواء على مستوى الزملاء أو الرؤساء أو المرؤوسين والعملاء، ذلك يحتاج إلى مزيد من الجهد والالتزام بالأسس التي تساعدك على التأثير على كل فئة من هؤلاء ولذلك:

  • احرص على أن يكون رئيسك له قدر كبير من الاحترام والمقدمات قبل الكلام واجعل ذلك تلقائياً.
  • احرص على أن تعامل زملائك بالود وأشركهم في جزء من خصوصياتك وجاملهم فسوف تجد استجابتهم.
  • احرص على أن تحسن معاملة مرؤوسيك وتقدم لهم النصح وتراعى مشاعرهم لتجد انتباههم وحبهم واستجابتهم.
  • عامل كل العملاء على أنهم أصحاب حق وتعاطف معهم واصدق في نصحهم فسوف تجد أنهم ينتمون لك ولمؤسستك.
  • وكل ذلك مع الالتزام بكل أسس التأثير التي تحدثنا عنها من لغة الحركات والتواصل الفعال وموضوعية الحوار.

رؤوف بن عادل

أخصائي ومُرشد نفسي، حاصل على ليسانس الآداب قسم علم النفس جامعة القاهرة. رزقني الله بالأب المعلم والخبرة الإدارية والتدريبية التي تفوق الـ15 عامًا، وهداني لأنشر علمي هنا صدقة عن والدي رحمه الله

شاركنا نشر الخير لوجه الله
من روائع الأقوال
ما الرَّجُلُ إلَّا سلسلةُ أعمالِهِ
أقسام الموسوعة