ما هي مفاهيم إدارة المعرفة؟

إنّ إدارة المعرفي تعنى المرور بمراحل أساسية عند استقبال المدخلات للتحول إلى معرفة يمكن تطبيقها في الحياة:

  • الانتباه: وهو رد الفعل الذى يؤدى التعامل مع المدخلات بما يناسبها وأن يكون في مساره الصحيح، والتركيز على ما يستحق الانتباه بالفعل.
  • تجهيز المعلومات ويعنى أن تبدأ في التعامل ذهنياً مع المعلومات التي نتلقاها كبيانات ثم نفكر فيها لتتحول إلى معرفة حقيقية، وعملية التجهيز تتم داخل عقولنا.
  • تكوين المفاهيم: وتلك مرحلة عامة حيث أننا نبدأ في تكوين مفهوم واضح لما تلقيناه بحيث يتم تصنيفه ومدى جدواه ومكانه من الأهمية والقيمة.
  • وعلينا أن نهى جيداً أن إدارة المعرفة تتعلق بما يمكن أن نسميه معرفة بحيث يحتاج إلى التمييز بين النافع والضار من المعارف ثم التعرف على الأسلوب الأمثل للتعامل مع تلك المعرفة وذلك لن يأتي إلا من خلال التعامل مع معالجة المعلومات بأسلوب صحيح حتى تحصل على أفضل النتائج المعرفية وإدارتها بما نحتاجه في حياتنا العملية والاجتماعية.

رؤوف بن عادل

أخصائي ومُرشد نفسي، حاصل على ليسانس الآداب قسم علم النفس جامعة القاهرة. رزقني الله بالأب المعلم والخبرة الإدارية والتدريبية التي تفوق الـ15 عامًا، وهداني لأنشر علمي هنا صدقة عن والدي رحمه الله

شاركنا نشر الخير لوجه الله
من روائع الأقوال
العاقلُ يتركُ ما يُحبُّ، ليستغنِيَ عن العلاج بما يَكْرَهُ
أقسام الموسوعة