تعريف التدريب والتطوير

يعرَّف التدريب والتطوير بأنه النشاط المستمر لتزويد الموارد البشرية بالمهارات والخبرات التي تجعلهم قادرين على مزاولة المهام الخاصة بهم بصورة أفضل، وبما يحقق الارتقاء في معدلات الإنتاجية الفردية والمؤسسية.

يمتاز التدريب بأنه نشاط له أهداف سلوكية محددة، وتتمثل هذه الأهداف في رفع كفاءة المؤدِّي عند أدائه لمهامه. كما يمتاز بأن محتواه يكون محدَّدًا تبعًا لحاجة التطوير الفعلية. وهو يعتمد على المشاركة الإيجابية من قِبَل المشاركين لاستيعاب المعارف والمعلومات الجديدة.

تمر العملية التدريبية بأربع مراحل، هي: مرحلة تحليل الاحتياجات التدريبية، ثم مرحلة تحديد الأهداف التدريبية، ثم مرحلة تنفيذ التدريب، وأخيرًا مرحلة متابعة وتقييم التدريب.

إن التدريب الجيد يفيد المتلقِّين من الأفراد وتنتج عنه النتائج الآتية:

  • تحسين الأداء.
  • زيادة فرص الترقي.
  • زيادة العائد الأدبي والمادي.
  • تطوير جودة الحياة والتفكير بوجه عام.

كذلك فإن التدريب الجيد يفيد المؤسسات وتنتج عنه النتائج الآتية:

  • زيادة الإنتاجية والمخرجات من خلال تحسين الأداء الوظيفي.
  • زيادة جودة الخدمات والمنتجات مما يُعلي من الربحية.
  • تحسين صورة المؤسسة مما يؤدى إلى جذب المزيد من العملاء والموظفين.
  • تشجيع الموظفين على اكتساب معارف ومهارات وأفكار وتقنيات جديدة.
  • حل المشكلات المتعلقة بالسلوك والأداء داخل المؤسسة.
  • تمكين الموظفين من زيادة عطائهم للمؤسسة بصور جديدة ومختلفة.

رؤوف بن عادل

(وَعَلَّمَكَ مَا لَمْ تَكُن تَعْلَمُ ۚ وَكَانَ فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكَ عَظِيمًا)(الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي هَدَانَا لِهَٰذَا وَمَا كُنَّا لِنَهْتَدِيَ لَوْلَا أَنْ هَدَانَا اللَّهُ) أخصائي ومرشد نفسي، حاصل على ليسانس الآداب قسم علم النفس جامعة القاهرة، ومدرّب معتمد بإدارة الأعمال. رزقني الله بالأب المعلم والخبرة الاستشارية والتدريبية التي تفوق الـ15 عامًا، وهداني لأنشر علمي هنا صدقة عن والدي رحمه الله، فأسألكم الدعاء له بالرحمة والمغفرة

شاركنا نشر الخير لوجه الله
من روائع الأقوال
أنْ تَصِلَ متأخرًا أفضلُ من أنْ لا تَصِلَ على الإطلاقِ