اعلم أنك أنت المسئول كلية عن مستواك المادي اليوم

إذا لم تكن الأموال متاحة في حياتك بصورة مستمرة، فاعلم أن هذا يعكس مستوى تفكيرك فيها وحاجته للتطوير. عند جني الأموال بالطريقة السليمة وادخار جزء منها يفيض عن حاجتك فإنك ستستمع بالحرية في قراراتك. الثروة متاحة حولك دومًا وكذلك فرص الحصول عليها؛ المطلوب فقط أن تنتبه لهذه الحقيقة وتعمل على أساسها.

  • تعرَّف على مفاهيمك التي تخص المال وصحِّح ما يلزم منها؛ لتبدأ في نجاحك بصورة سليمة
  • من المعتقدات الخاطئة أن المال مصدر للشر والتعاسة، أو أنه عدو الطيبين، أو أن أصحابه لا قيم لديهم على الإطلاق
  • إن المال وظيفته تأمين حريتك وإعطائك مساحة أكبر للراحة والنجاح؛ اعلم أن المال يجلب المال وأن المال مفيد
  • لا تعتبر المال أبدًا الحل لأي مشكلة؛ إنك إن فعلت ذلك صار المال هو المشكلة نفسها التي لن تجد لها حلًّا
  • تحلَّ بالصبر اللازم لتحقيق النجاح المادي، واعلم أن التفوق في عملك هو السبيل الأكيد لذلك
  • كثير من الناس يودون تحقيق النجاح فورًا، وهذا التفكير ليس واقعيًّا؛ لأنه يجعل صاحبه يُعرض عن البذل المستديم
  • في المتوسط يحتاج المجتهد إلى العمل لمدة عشرة آلاف ساعة (أو سبع سنوات) من أجل تحقيق استقلاله المادي
  • حيث إن مصدر الدخل هو العمل، وهذا الدخل هو الذي يحدِّد مدى نجاحك؛ يجب عليك أن تنمِّي نفسك طوال الوقت
  • اظهر وتصرف مثل الناجحين ماديًّا، واعمل في مجالك كأنك لا تحتاج إلى المال ليأتي إليك
  • إن الوضع المثالي هو الوضع الذي تعمل فيه لأنك تحب العمل والإنتاج، بدلًا من العمل لتحصيل المال؛ استهدفه
  • الوضع المثالي من الناحية المعيشية هو الوضع الذي يتيح لك أن تظهر وتتصرَّف مثل الناجحين ماديًّا من دون إسراف
  • حيث إن المال يجلب المال، ومظاهر المال تجلبه كذلك، كن حكيمًا في كيفية ظهورك وكيفية عملك لتنجح بإذن الله
  • ابْنِ حريتك المادية عن طريق تنمية عادة الادّخار لجزء ثابت من دخلك؛ لكي تتحرَّر وتستقل
  • إن قدرتك على تنمية عادة الادّخار لـ 10% من دخلك على الأقل سيضمن لك التحرّر المادي والعقلانية في الإنفاق
  • يتطلب الادّخار قدرًا كبيرًا من الانضباط الذاتي؛ لذا ابدأ بتجنيب ولو 1% من دخلك فور استلامه، وادفع لنفسك أولًا
  • افصل ما بين أموال الادّخار وأموال الطوارئ وأموال الاستثمار في المشاريع للمستقبل، وسدّد أية ديون أولًا قبل ذلك

رؤوف بن عادل

أخصائي ومُرشد نفسي، حاصل على ليسانس الآداب قسم علم النفس جامعة القاهرة. رزقني الله بالأب المعلم والخبرة الإدارية والتدريبية التي تفوق الـ15 عامًا، وهداني لأنشر علمي هنا صدقة عن والدي رحمه الله

شاركنا نشر الخير لوجه الله
من روائع الأقوال
الحكيمُ لا تُفْرِحُهُ الدُّنْيَا، وإنَّما تُفْرِحُهُ رحمةُ الله عز وجل
أقسام الموسوعة