أتقن فن الظهور بمظهر الشخص الهادئ

الناجحون يُظهرون للغير نتائج أعمالهم بكل السلاسة والهدوء، أما غيرهم فيُظهرون معاناتهم وكدحهم فقط لا غير. يجب أن يكوِّن الناس عنك انطباعًا مفاده أن النجاح شيء سهل بالنسبة لك، وأنه جزء لا يتجزأ من شخصيتك. حافظ على التزامك ومواعيدك مع الجميع، وتفادَ الظهور بمظهر الغارق في عمله، وفكِّر في تطوير أساليبك دومًا.

  • احرص على ارتداء الملابس الهادئة والمحافظة في عملك، وركِّز على الجودة أكثر من الكم
  • تعكس الملابس التي يرتديها الناس مستوى نجاحهم في العمل والحياة، فارتدِ الملابس الهادئة والراقية
  • إن ثبات نوعية ملابسك عامل مهم في بناء الصورة الذهنية الإيجابية عنك لدى الغير، كن محترفًا واهتم بجودتها
  • اسْعَ للنمطية فيما ترتدي وادرس أطقم الناجحين في مجالك وفي مستوى الإدارة العليا وقم بتقليدهم مباشرة
  • حافظ على المظهر اللائق في عملك، وارتد الملابس المناسبة، واعتنِ بنظافتك الشخصية
  • إن الناس المهنيين يحكمون على العمل من مظهره قبل مضمونه، كما أنهم يأخذون في الاعتبار مظهر من يقدمه
  • اقرأ بعناية محيط عملك وماذا يرتدي المديرون والناجحون الذين تسعى للوصول إلى مكانتهم، ثم ارتدِ مثلهم بالضبط
  • كثيرًا ما يهمل الناس شيئًا من نظافتهم الشخصية كرائحة العرق أو الأرجل، قص الأظافر، أو بقايا الطعام الخ
  • ابدأ يوم عملك كما يبدؤه الناجحون بتناول وجبة الصباح الثرية بكل ما تحتاجه لتكون نشيطًا
  • إنك تصوم قبل استيقاظك حوالي 9 ساعات ثم تحرق أكثر من نصف طاقتك قبل منتصف النهار، فهل تستعد لذلك؟
  • عندما لا تتناول طعامك في الصباح، أو تتناوله بإهمال، فإن جسدك يظهر الإجهاد والكسل والتشتت، هل هذا هدف؟
  • لكي تضمن أفضل مستوى من الأداء بإذن الله، عليك بأكل وجبة متوازنة كل صباح، وإذا كنت مستعجلًا فخطِّط مسبقًا
  • اعمل كل وقت عملك، واجتهد ليكون بين يديك عمل هام طوال وجودك في مكتبك
  • صفوة الـ 2% من الناس، وهم أنجح الناجحين، هم فقط الذين يعملون وينتجون كل وقت عملهم، فكن منهم
  • إن رؤية مديرك لك وأنت لا تعمل أثناء وجودك في العمل شيء مُحبط جدًّا له؛ فهل نسيت سبب ذهابك إلى “العمل”؟
  • يصعد كثيرًا ويجني أكثر من يعمل كل وقت عمله، فهو ينشغل بما يعمل لدرجة أنه ينسى أنه يعمل من الأساس
  • أحب العمل الذي لا تحبه وتفانَ فيه؛ لتصل إلى أعلى المستويات في عملك الذي تحب
  • يكمن الفرق ما بين الناجحين وغيرهم أن الناجحين يعملون ما يجب عليهم عمله وقت عمله، سواء أحبوا ذلك أم لا
  • الناجح يعمل ما لا يحبه بكل الحب، وسبب ذلك أنه يحب نجاحه ويهتم بالنتيجة النهائية، وهذا يجعل عمله أسهل
  • إن لا ما تحبّه في عملك يتعلق بنقاط ضعفك من ناحية المهارات، فاستثمر الفرصة واقلب ذلك إلى نقاط قوة
  • اعمل على أساس أنك صاحب عملك الخاص، وتعلّم كل ما يخص هذا العمل لتتفوّق
  • سواء أكنت صاحب عملك فعلًا أم موظفًا ففي جميع الأحوال أنت صاحب عملك (نفسك)، فاعلم أنك مسئول 100%
  • أكثر الناس عطاءً للعمل هم أصحابه؛ لأنهم يكونون أكثر الناس دراية به، فانضم إلى هذا الفريق من المجتهدين
  • إنه من دون العلم العميق لن يكون هناك إتقان دقيق، وبالتالي لن يتحقّق الرضاء المهني أو الدخل المناسب المستهدف
  • اعتن بالتفاصيل الصغيرة؛ لأنها هي التي تصنع النجاحات الكبيرة، وتحرَّ الدقة في القول والعمل
  • إن النجاح هو عبارة عن آلاف الأفعال الصغيرة المتراكمة عبر الزمن، التي تحصد لصاحبها النجاح الكبير في النهاية
  • كل يوم تصادف الناجح العديد من الفرص والقرارات الصغيرة والهامة، وهو يتصرّف أمامها بمسئولية كبيرة وثابتة
  • اعتن بالتفاصيل، واعلم أن كل فعل صغير له قيمة نهائية في الصورة الكبيرة، وكل شيء له ثمن، وثمن النجاح الدقّة
  • التزم بمواعيدك في العمل والحياة وأمام نفسك قبل الآخرين، من أجل كسب سمعة الملتزم
  • إن تسليمك العمل في مواعيده يُظهر احترامك لنفسك ولجميع من تتعامل معهم؛ فنحِّ الأعذار وكن ملتزمًا منضبطًا
  • التزامك بالمواعيد يُعلي من تقديرك الذاتي، ويجعل صورتك الذاتية في مستوى يؤهلك للترقّي الدائم إن شاء الله
  • الملتزم بمواعيده مع الغير يُعد ملتزمًا في كل شيء آخر؛ لأن سمعة الالتزام تمدد لتشمل كل ما يخصّه بعدها

رؤوف بن عادل

أخصائي ومُرشد نفسي، حاصل على ليسانس الآداب قسم علم النفس جامعة القاهرة. رزقني الله بالأب المعلم والخبرة الإدارية والتدريبية التي تفوق الـ15 عامًا، وهداني لأنشر علمي هنا صدقة عن والدي رحمه الله

شاركنا نشر الخير لوجه الله
من روائع الأقوال
لِتَكُنْ عنايتُكَ بحفظِ ما اكتسَبْتَهُ كعنايتِكَ باكتسابِهِ
أقسام الموسوعة