قواعد في تحويل الموردين إلى شركاء

احرص على الموازنة بين السعر الجيد والجودة المطلوبة لمنتجاتك على المدى الطويل.

حدد علاقاتك بينك وبين مورديك عن طريق قيمك ومعتقداتك وأشرك مورديك في رسالتك ورؤيتك.

تعرّف على الرؤية الخاصة والرسالة الخاصة بمورديك حتى يحدث موائمة ومشاركة بينك وبينهم.

فكر من وجهة نظر الاعتماد المتبادل لكل منكما على الآخر وتعرف على كيفية تمكين الموردين من خدمتك بشكل أفضل.

أشرك مورديك في بيان تفصيلي بالخدمة التي تتوقعها وتوقعاته هو منك.

ناقش الضمانات التي يمكنك الحصول عليها لحماية المعلومات الخاصة بك وتعارض المصالح.

اقترح على الموردين الكيفية التي يستطيعون بها مساعدتك في تنفيذ الأهداف طويلة المدى.

أشرح مورديك المشتركين في منتجاتك في الأخبار السارة والسيئة.

أدمج مورديك في ثقافة شركتك وأشعرهم بأنهم امتداد لأسرة واحدة وبذلك يحاولون قدر استطاعتهم إرضاءك وإرضاء عملائك.

أعط لمورديك فكرة عن صناعتك حتى يستطيعوا أن يفهموا ما يحدث لمنتجاتهم في منشآتك.

اطلب من مورديك أفكاراً لتحسين المنتجات أو عمليات الإنتاج وتزويد موظفيك بالتدريب الفني.


رؤوف بن عادل

أخصائي ومُرشد نفسي، حاصل على ليسانس الآداب قسم علم النفس جامعة القاهرة. رزقني الله بالأب المعلم والخبرة الإدارية والتدريبية التي تفوق الـ15 عامًا، وهداني لأنشر علمي هنا صدقة عن والدي رحمه الله

شاركنا نشر الخير لوجه الله
من روائع الأقوال
قليلٌ تدومُ عليهِ أرْجَى من كثيرٍ مَمْلُولٍ
أقسام الموسوعة